ناشطون:دائرة المنظمات غير الحكومية تمارس ضدنا الضغوطات لسحب شهادات التسجيل

الرابط المختصرhttp://www.news-alaan.com/?p=1280

ناشطون:دائرة المنظمات غير الحكومية تمارس ضدنا الضغوطات لسحب شهادات التسجيل

Linkedin
Google plus
whatsapp
أغسطس 22, 2019 | 8:23 م
0

تقرير أعده: اوس الشمري:

طالب ناشطون مدنيون دائرة المنظمات الغير الحكومية الى تذليل العقبات امام عمل المنظمات وتقديم التسهيلات لهم كون الأولى لم تبد اية مرونة للعمل المدني.

وتواجه المنظمات الانسانية وبحسب بعض الخبراء جملة من التحديات والمشاكل المختلفة التي تفاقمت بشكل كبير، جراء اتساع رقعة الصراعات والخلافات السياسية والامنية، هذا بالإضافة الى ان العديد من الحكومات قد سعت الى تضيق دور وعمل هذه المنظمات من خلال تشديد القوانين وفرض القيود، التي تسمح لتك الحكومات معاقبة منظمات المجتمع المدني،

حسين عبد القادر ناشط مدني” اكد بان دائرة المنظمات تمارس اجحاف بحقهم بعد تعطيل تجديد الاجازة بحجج غير قانونية غايتها ابعادنا عن الانشطة التي نقدمها بقصد او بغيره مشيراً: الى ان منذ إنطلاق تجربة العمل المدني في العراق بعد عام 2003، تأسست الآلاف من منظمات المجتمع المدني على إمتداد الوطن، عانت خلالها من غياب الآليات التنظيمية المناسبة التي تتيح لها العمل بعيدا عن التدخل الحكومي وقد عانينا من غياب قانون ينظم عملية التسجيل بشكل سلس يحترم حق المواطن في تأسيس المنظمات.

وبين المحامي علي الصالحي” ان في الخامس والعشرين من كانون الثاني لعام 2010، صدر القانون رقم (12) لسنة 2010 ونشر في الجريدة الرسمية بتاريخ 9/3/2010 ورغم الكثير من الملاحظات على القانون إلا ان الحكومة الاتحادية لم تبالي وأهمل الموضوع كغيره.

الناشط المدني والصحفي علي الوائلي” اعتبر ان الضغوطات التي تمارس بحق اصحاب العمل المدني غير لائق وهذا مايمثل سطوة الحكومة على الناشطين على الرغم من إنعقاد العديد من الورش الحوارية للإتفاق على التعليمات الخاصة بتنفيذ القانون وتثبيت الكثير من المبادئ بهذا الخصوص، إلا أن التعليمات الصادرة وآليات التنفيذ لم تراعي نص القانون الذي يتيح بشكل سلسل عمل المنظمات الخيرية والطوعية في البلاد.

الصحفي علي جميل” طالب دائرة NGO بالاكتفاء بمستمسكات اخر مجلس ادارة منتخب خصوصا وأن الكثير من المؤسسين أنقطعت علاقتهم بالمنظمة. فضلا عن احترام المدد القانونية لمنح شهادات التأسيس والتسجيل وفقا للمادة (8) من القانون.

منوهاً الى التوقف عن المطالبة بكشف الحساب المصرفي للمنظمات رغم ان القانون طالبها بفتح حساب مصرفي فقط وليس تقديم كشف حساب.

ويشير مختصون” الى ان هناك منظمات عملت بالعراق منذ عام 2003 ويشهد لها من خلال انشطتها وحصلت على اجازة ممارسة العمل واليوم هي مهددة بالتوقف عن انشطتها وسحب شهادت التسجيل وهذا لامبرر لها ونجده ضعف في اداء دائرة المنظمات غير الحكومية

مواضيع عشوائية

مكة المكرمة